منتدى أصدقاء الجزائر
عزيزي الزائر/عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتعريف نفسك إلينا بالدخول الي المنتدي
إذا كنت عضوا او التسجيل إن لم تكن عضو، وترغب في الإنضمام إلى أسرة المنتدي
التسجيل سهل جدا وسريع وفي خطوة واحدة
وتذكر دائما أن باب الإشراف مفتوح لكل من يريد
شكرا إدارة المنتدي

منتدى أصدقاء الجزائر

هذا المنتدى هو ملتقى اصدقاء الجزائر وكل الجزائريين ..  
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصيدة أبو البقاء الرندي في رثاء الأندلس

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قوقل كروم
صديق مشرف
صديق مشرف


رقم العضوية : 34
عدد المساهمات : 496
نقاط التميز : 10940
السٌّمعَة السٌّمعَة : 0
العمر العمر : 38

مُساهمةموضوع: قصيدة أبو البقاء الرندي في رثاء الأندلس   الإثنين ديسمبر 28, 2009 2:26 pm

السلام عليكم

قبل المضي إلى القصيدة كان لابد من
تعريف بسيط للشاعر وهو أبو البقاء صالح بن يزيد بن صالح بن موسى بن أبي
القاسم بن علي بن شريف الرندي الأندلسي ( 601 هـ - 684 هـ الموافق: 1204 -
1285 م) هو من أبناء (رندة) قرب الجزيرة الخضراء بالأندلس وإليها نسبته.
وهو من حفظة الحديث والفقهاء. وقد كان بارعا في نظم الكلام ونثره. وكذلك
أجاد في المدح والغزل والوصف والزهد. إلا أن شهرته تعود إلى قصيدة نظمها
بعد سقوط عدد من المدن الأندلسية. وفي قصيدته التي نظمها ليستنصر أهل
العدوة الإفريقية من المرينيين عندما أخذ ابن الأحمر محمد بن يوسف أول
سلاطين غرناطة في التنازل للإسبان عن عدد من القلاع والمدن إرضاء لهم
وأملا في أن يبقى ذلك على حكمه غير المستقر في غرناطة وتعرف قصيدته بمرثية
الأندلس. ومطلع قصيدته:



من قصائده هذه الرائعة في رثاء
الأندلس، فقد اعجبتني كثيرا بما تحمله من جمال وجمالية وتنوع لفظي وتفصيل
وسرد تاريخي وأرجو أن تنال إعجابكم

لكل شيء إذا ما تم نقصان = فلا يغر بطيب العيش إنسان
هي الأمور كما شاهدتها دولٌ = من سرَّهُ زمنٌ ساءته أزمانُ
وهذه الدار لا تبقي على أحد = ولا يدوم على حال لها شانُ
يمزق الدهر حتمًا كل سابغةٍ= إذا نبت مشرفيات وخرصان
وينتضي كل سيف للفناء ولو = كان ابن ذي يزن والغمد غمدان
أين الملوك ذوو التيجان من يمنٍ = وأين منهم أكاليلٌ وتيجانُ
وأين ما شاده شدَّادُ في إرمٍ = وأين ما ساسه في الفرس ساسانُ
وأين ما حازه قارون من ذهب = وأين عادٌ وشدادٌ وقحطانُ
أتى على الكل أمر لا مرد له= حتى قضوا فكأن القوم ما كانوا
وصار ما كان من مُلك ومن مَلك = كما حكى عن خيال الطيفِ وسنانُ
دار الزمان على دارا وقاتله = وأمَّ كسرى فما آواه إيوانُ
كأنما الصعب لم يسهل له سببُ = يومًا ولا مَلك الدنيا سليمان
فجائع الدهر أنواع منوعة = وللزمان مسرات وأحزانُ
وللحوادث سلوان يسهلها = وما لما حل بالإسلام سلوانُ
دهى الجزيرة أمرٌ لا عزاء له = هوى له أحدٌ وانهد نهلانُ
أصابها العينُ في الإسلام فارتزأتْ = حتى خلت منه أقطارٌ وبلدانُ
فاسأل بلنسيةَ ما شأنُ مرسيةٍ = وأين شاطبةٌ أمْ أين جيَّانُ
وأين قرطبةٌ دارُ العلوم فكم = من عالمٍ قد سما فيها له شانُ
وأين حمصُ وما تحويه من نزهٍ = ونهرها العذب فياض وملآنُ
قواعدٌ كنَّ أركانَ البلاد فما = عسى البقاء إذا لم تبقى أركان
تبكي الحنيفيةَ البيضاءَ من أسفٍ = كما بكى لفراق الإلف هيمانُ
حيث المساجدُ قد أضحتْ كنائسَ ما = فيهنَّ إلا نواقيسٌ وصلبانُ
حتى المحاريبُ تبكي وهي جامدةٌ = حتى المنابرُ ترثي وهي عيدانُ
يا غافلاً وله في الدهرِ موعظةٌ = إن كنت في سِنَةٍ فالدهر يقظانُ
وماشيًا مرحًا يلهيه موطنهُ = أبعد حمصٍ تَغرُّ المرءَ أوطانُ
تلك المصيبةُ أنْسَتْ ما تقدَّمها = وما لها مع طولَ الدهرِ نسيانُ
يا راكبين عتاقَ الخيلِ ضامرةً = كأنها في مجال السبقِ عقبانُ
وحاملين سيوفَ الهندِ مرهقةُ = كأنها في ظلام النقع نيرانُ
وراتعين وراء البحر في دعةٍ = لهم بأوطانهم عزٌّ وسلطانُ
أعندكم نبأ من أهل أندلسٍ = فقد سرى بحديثِ القومِ ركبانُ
كم يستغيث بنا المستضعفون وهم = قتلى وأسرى فما يهتز إنسان
لماذا التقاطع في الإسلام بينكمُ = وأنتمْ يا عباد الله إخوانُ
ألا نفوسٌ أبيَّاتٌ لها هممٌ = أما على الخيرِ أنصارٌ وأعوانُ
يا من لذلةِ قومٍ بعدَ عزِّهُمُ = أحال حالهمْ جورُ وطغيانُ
بالأمس كانوا ملوكًا في منازلهم = واليومَ هم في بلاد الضدِّ عبدانُ
فلو تراهم حيارى لا دليل لهمْ = عليهمُ من ثيابِ الذلِ ألوانُ
ولو رأيتَ بكاهُم عندَ بيعهمُ = لهالكَ الأمرُ واستهوتكَ أحزانُ
يا ربَّ أمٍّ وطفلٍ حيلَ بينهما = كما تفرقَ أرواحٌ وأبدانُ
وطفلةٍ مثل حسنِ الشمسِ = إذ طلعت كأنما ياقوتٌ ومرجانُ
يقودُها العلجُ للمكروه مكرهةً = والعينُ باكيةُ والقلبُ حيرانُ
لمثل هذا يذوبُ القلبُ من كمدٍ = إن كان في القلب إسلامٌ وإيمانُ





















الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أميرة الورد
المديرة
المديرة
avatar

رقم العضوية : 2
عدد المساهمات : 2573
نقاط التميز : 15355
السٌّمعَة السٌّمعَة : 3
العمر العمر : 29
mms mm7

مُساهمةموضوع: رد: قصيدة أبو البقاء الرندي في رثاء الأندلس   الأربعاء سبتمبر 29, 2010 9:37 am

يعطيك العافية شكرا لك


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصيدة أبو البقاء الرندي في رثاء الأندلس
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى أصدقاء الجزائر  :: المنتديات الأدبية و الثقافية :: منتدى الشعر-
انتقل الى:  
المواضيع الأخيرة
» تقريــــــــــــــــــــ شامل من الجزائر أدرار+الشلف+الأغواط+أم البواقي+باتنة
الجمعة فبراير 16, 2018 3:22 am من طرف محمدالموريتاني

» الجوع الحقيقي
السبت ديسمبر 17, 2016 3:37 am من طرف محمدالموريتاني

» La bonne fortune
السبت ديسمبر 17, 2016 3:00 am من طرف محمدالموريتاني

» تحميل Skype 3.8.0 سكايب مع هدية
الأربعاء يونيو 03, 2015 6:45 am من طرف habi123

»  تحميل مجلة حوليات 4 متوسط -جميع المواد-
الجمعة أكتوبر 25, 2013 3:02 pm من طرف faouzi.dj

» لغز سهــــــل
الجمعة أبريل 05, 2013 1:31 pm من طرف ندين حنان

» هل انت غاضب لدرجة تريد أنا تصفع فيها احد ؟؟؟
الجمعة مارس 29, 2013 9:10 am من طرف ندين حنان

» ههههههههههههه
الجمعة مارس 29, 2013 9:08 am من طرف ندين حنان

» سرع ثلاث كائنات :
الجمعة مارس 29, 2013 9:07 am من طرف ندين حنان

[url=اقم صلاتك قبل مماتك - جميـع الحقوق محفوظة لمنتديات القلعـة التطويرية]http://jl3a.ibda3.org[/url]
Preview on Feedage: %D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AF%D9%89-%D8%A3%D8%B5%D8%AF%D9%82%D8%A7%D8%A1-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%B2%D8%A7%D8%A6%D8%B1 Add to My Yahoo! منتدى أصدقاء الجزائر Add to Google! منتدى أصدقاء الجزائر Subscribe in Pakeflakes منتدى أصدقاء الجزائر Add to Windows Live منتدى أصدقاء الجزائر iPing-it منتدى أصدقاء الجزائر